وزير العمل والسفير التركي يبحثان سبل التعاون المشترك

February 9, 2021, 11:46 am


ضمن خطط وزارة العمل في تعزيز التعاون مع الجهات الدولية، أطلع وزير العمل د. نصري أبو جيش، السفير التركي في القدس، أحمد رضا ديمير، على واقع قطاع العمل الفلسطيني وأهم التحديات والانتهاكات التي يواجهها العمال الفلسطينيون داخل الخط الأخضر، وذلك بحضور الوكيل المساعد لقطاع سياسات العمل عبد الكريم دراغمة والوكيل المساعد لشؤون التمويل والتعاون الدولي رامي مهداوي.
ووضع أبو جيش السفير ديمير خلال اللقاء الذي عقد في مقر وزارة العمل في رام الله، على اخر التطورات السياسية على صعيد المصالحة الفلسطينية والانتخابات وأهم التحديات التي تواجهها الحكومة الفلسطينية في ظل جائحة كورونا، شاكراً له الدعم التركي المتواصل في كافة القطاعات التنموية والمحافل الدولية، وثمن الدور التركي الثابت والداعم للقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، إضافة لدعمه منذ اللحظة الأولى لجهود استئناف الحوار بين حركتي فتح وحماس، موجها الشكر لتركيا شعبا وقيادة وحكومة.
وعرض أبو جيش استراتيجية قطاع التشغيل واستراتيجية قطاع العمل، والذي تم المصادقة عليهم مؤخراً من قبل الحكومة الفلسطينية، وعرض ايضاً الاحتياجات التطويرية التي تحتاج لها الوزارة لتنفيذ وتطبيق هذه الاتفاقيات، للمساهمة في تطوير مهارات الشباب في المجالات المهنية، وذلك لخلق فرص عمل وتشغيل أصحاب المهارة منهم، ودعم قطاع التفتيش والصحة والسلامة المهنية.
بدوره، أكد السفير أحمد رضا ديمير موقف بلاده الداعم للشعب الفلسطيني وللحقوق الوطنية الفلسطينية والحق في تقرير المصير وإنهاء الاحتلال وفقاً للشرعية الدولية، ومواصلة الدعم التركي للحوار الوطني الفلسطيني لحين الوصول إلى إجراء الانتخابات الوطنية الشاملة على أسس ديمقراطية ونزيهة.
واتفق الطرفان على الاعداد لتوقيع مذكرة تفاهم مشتركة ما بين وزارة العمل الفلسطينية، ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية التركية، للتعاون في كافة مجالات قطاع العمل فيما بيننا.