"وزارة العمل" و "العمل الدولية" تعقدان ورشة عمل حول تقييم خدمات التشغيل في فلسطين

February 4, 2021, 8:05 am


وزارة العمل- رام الله
أكد وزير العمل د. نصري أبو جيش، اليوم، خلال افتتاحه ورشة عمل حول مناقشة واعتماد النتائج والتوصيات الواردة في تقييم دراسة خدمات التشغيل العامة في فلسطين، المنظمة من قبل منظمة العمل الدولية، على أهمية هذا التقييم للنهوض بواقع التشغيل في ظل جائحة كورونا، مشيرا إلى اهتمام الوزارة بذلك من خلال اقرار الاستراتيجية الوطنية للتشغيل، وتحديث نظام معلومات سوق العمل لخدمة الاقتصاد الفلسطيني وتطوير الكادر الوظيفي، من خلال التعاون مع الشركاء الاجتماعيين ضمن رؤية وزارة العمل للحد من البطالة.


كما تحدث أبو جيش عن التسهيلات والامتيازات التي قدمتها الحكومة الفلسطينية لدعم سوق العمل وقطاعاته المختلفة لمواجهة جائحة كورونا، حيث تم دعم قطاعات السياحة والمواصلات والمشاريع والهيئات المحلية للنهوض بالواقع الاقتصادي.
جاء ذلك، بحضور ممثل منظمة العمل الدولية منير قليبو، والمستشار الاقليمي لسياسات التشغيل في المنظمة طارق حق، وعبر تقنية زوم زولوم افيلا من منظمة العمل الدولية في جنيف، والمستشار الدولي بينيت لونجياك، والشركاء من الـ GIZ وEnabels، وعدد من كبار موظفي وزارة العمل، وممثلين عن الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية للعمال واتحاد الغرف التجارية والنقابات العمالية،  في فندق الكرمل.


من جهته، أكد قليبو على أهمية العمل مع الشركاء للمساعدة في تنفيذ نتائج التقييم، للحفاظ على كرامة العامل في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها.
بدوره، أثنى حق على الانجاز الكبير للوزارة المتمثل في اقرار الاستراتيجية الوطنية للتشغيل في فلسطين، مؤكدا أن التشغيل هو الأداة الفاعلة في الوزارة لتنفيذ الاستراتيجية، منوها إلى تقديم الدعم اللازم من قبل منظمة العمل الدولية لتحقيق ذلك.


من جانبه، قدم مدير عام التشغيل د. محمد الأعرج ورقة حول آثار كوفيد 19 على سوق العمل وآثاره على الاقتصاد، والتدخلات التي قامت وزارة العمل باتخاذها لمواجهة الجائحة وآثارها على سوق العمل والعمال والقطاعات المختلفة.


وناقش المجتمعون الدراسة والتقييم حول الخدمات المقدمة حاليا في مكاتب التشغيل والأولويات التي سيتم اعتمادها عبر الخطط وبرامج الدعم الفني، ودعم الكادر الوظيفي، وتقوية المؤسسات عبر الموارد وتنمية القدرات، وتحديث نظام معلومات سوق العمل بالتعاون مع الشركاء، وربط الخدمات مع المبادرات والمشغلين، واعتماد الأدوات التكنولوجية، وتوسيع نطاق العمل، وتفعيل مجالس التشغيل، وتوحيد اجراءات العمل في قطاع التشغيل، وبناء الشراكات وتفعيلها، واعداد خطط التدريب اللازمة، والتركيز على الفئات المهمشة والنساء وذوي الإعاقة  وقطاع الخريجين وطلبة الجامعات وأركان التشغيل ووحدات التوظيف.

وتم الاتفاق على العمل المشترك مع الشركاء عبر وزارة العمل لتوفير جميع الامكانيات، لتنفيذ نتائج وتوصيات التقييم وترجمتها لبرامج ومشاريع، واعتمادها لدعم وتطوير قطاع التشغيل في فلسطين.